شرطة عسير: تنفي تعرض يمنيين لحريق متعمد .. والعزيزي كمان ينطق: ادعاءات المجهولين غير صحيحة

إيمانا منا بضرورة اجلاء الحقيفة للرأي العام المحلي في اليمن والسعودية والعربي والدولي، وللمنظمات الانسانية ، ننشر رد االجهات المسؤولة السعودية…. وسننشر حتى الكتابات السعودية التي انساقت وراء انكار الهولوكوست،، ولكم ان تحكموا…

الوطن السعودية .. أبها : محمد مانع

نفت شرطة منطقة عسير ما تناقلته بعض الأوساط الصحفية اليمنية عن تعرض عدد من اليمنيين المخالفين لأنظمة الإقامة والعمل لحريق متعمد على يد رجال الأمن.
جاء ذلك على لسان الناطق الإعلامي لشرطة منطقة عسير العقيد عبدالله بن عائض القرني الذي أكد نفيه القاطع لتلك الشائعات، مؤكدا أن أبناء اليمن المقيمين بطريقة نظامية بمنطقة عسير يحظون بعناية كريمة من لدن سمو أمير منطقة عسير الأمير فيصل بن خالد ويجدون معاملة مثلى من قبل مواطني المنطقة في إشارة إلى ما يجسده أبناء الشعب السعودي من حب واحترام وحسن جوار لأبناء اليمن الشقيق.
وأشار القرني إلى أن تعرض بعض المجهولين من مخالفي نظام الإقامة لإصابات بمرمى النفايات بمحافظة خميس مشيط مساء الأحد 15/3/ 1429 كان بسبب حريق في النفايات امتد لإصابة بعضهم وليس مفتعلا من قبل رجال الأمن ويؤكد ذلك بيان إدارة الدفاع المدني في منطقة عسير بتاريخ 17 /3/1429 والمتضمن تعرض عدد من المجهولين اليمنيين لإصابات مختلفة جراء حريق نشب بمرمى النفايات بمحافظة خميس مشيط في الوقت الذي كان يتخذ فيه بعض المجهولين مرمى النفايات سكنا لهم، لافتا إلى أنه بعد استكمال علاج المصابين جرى ترحيلهم بطريقة نظامية وأقروا بأن ما تعرضوا له هم السبب فيه.
واستغرب القرني من ادعاءات بعض المجهولين بقيام رجال الأمن في المنطقة بحرقهم في حين أن المخالفين يحظون بمعاملة إنسانية وتعاطف من قبل رجال الأمن ومن المواطنين على حد سواء رغم أن الأرقام تؤكد وقوع 107 جرائم متنوعة من قبل الجنسية اليمنية في منطقة عسير خلال العام الهجري منها 10 قضايا قتل وسرقة وتهريب سلاح وقضايا أخلاقية غالبيتها من قبل الأفراد غير النظاميين، فيما تؤكد إحصائية حديثة أن عدد الجرائم المرتكبة من قبل الجنسية اليمنية منذ مطلع العام الهجري الجديد وحتى نهاية الشهر الماضي بلغت 53 جريمة متنوعة.
ولفت القرني إلى أن الجهات الأمنية في المنطقة ستكثف من حملاتها التفتيشية والمفاجئة وستعمل على تحقيق أقصى درجات الأمن لمواطني ومقيمي المنطقة وفقا للأنظمة المتبعة في هذا الخصوص.
وكان نحو 18 يمنيا مخالفين لأنظمة الإقامة تعرضوا إلى إصابات مختلفة جراء حريق شب في مرمى النفايات التابع لبلدية محافظة خميس مشيط يوم الخامس عشر من شهر ربيع الأول الماضي وباشرت الحادث وقتذاك 6 فرق إطفاء تابعة للدفاع المدني وفرقة أمنية وأخرى من جمعية الهلال الأحمر السعودي فيما تم استخدام 3 “شيولات” تابعة للدفاع المدني والبلدية لاحتواء الحريق الذي أتى على إطارات قديمة ونفايات مختلفة وعلى مساحة تقدر بـ 150م×50م.
واستقبل مستشفى ومراكز الرعاية الصحية الأولية في محافظة خميس مشيط وقتها 18 مجهولا تمت معالجة 3 منهم في قسم الطوارئ وجرى تنويم 15 آخرين منهم اثنان في قسم العناية المركز إلا أن حالتهما مستقرة.


العزيزي: ادعاءات المجهولين غير صحيحة
أبها : محمد مانع
أكد رئيس الجالية اليمنية في منطقة عسير ناصر العزيزي أن ادعاءات بعض المخالفين من الجنسية اليمنية حول تعمد رجال الأمن في المنطقة إحراقهم غير صحيحة، مشيرا إلى أن هذه الفئة مخالفة للأنظمة المتبعة بين البلدين مستبعدا في نفس الوقت أن يقوم رجال الأمن السعوديون في المنطقة بإيذائهم .
وأشار العزيزي إلى أن الجالية اليمنية في المنطقة تحظى برعاية من سمو أمير منطقة عسير الأمير فيصل بن خالد وأن مسؤولي الجالية يعملون إلى جانب الجهات الحكومية في المنطقة لتذليل كافة الصعاب التي تواجه المقيمين النظاميين ويعملون على التعاون مع رجال الجوازات لترحيل غير النظاميين وحل مشكلاتهم.
كما أكد نائب رئيس الجالية بالمنطقة سعيد عبدالقادر الجرهومي أن ادعاءات هذه الفئة لا تمثل إلا أصحابها وأن أبناء البلدين تربطهم روابط قوية من أبرزها الإسلام والجوار .

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: